PDA

عرض الاصدار الكامل : فيزا أو ماستركارد؟



عبدالله الغيلاني
30-01-2006, 09:04 AM
السلام عليكم ورحمة الله

اتصلت على هاتف الراجحي المجاني الخاص بالبطاقات الإئتمانية (8001241222) وأخبرني بالتالي:

1. لا فرق بين فيزا البريطانية والماستركارد الإمريكية.
2. لا فوائد إلا على السحب النقدي أما عمليات الشراء فليس عليها عمولة.
3. مدة السداد 45 يوم
4. إصدار البطاقة مبدئياً مجاناً ثم رسوم تجديد سنوية (200 ريال الفضية و 400 ريال الذهبية).
5. يمكنك بعد ذلك الحصول على بطاقة خاصة للشراء عن طريق النت برسوم مقدارها 100 ريال.


السؤال الآن...

هل الأفضل الفيزا أو الماستر كارد؟
سمعت أن هناك بطاقة مسبقة الدفع خاصة للشراء من الانترنت من البنك الأهلي؟ هل هناك من يعرف عنها شيء؟

طبعاً سبق لي التعامل مع بطاقات الكاشيو(بطاقة مسبقة الدفع يتم شحنها ببطاقات شحن) وواجهتني فيها بعض المشاكل كطلب صورة من البطاقة وهذا مستحيل طبعاً مع الكاشيو لأن بطاقة إلكترونية.

أبو معاذ الغرابي القحطاني
30-01-2006, 12:00 PM
هل هي حلال؟

بندر ال سامر
30-01-2006, 01:50 PM
يا ابا معاذ ما تحتاجها فلوسك واجد ... ما شاء الله عليك ... بيع الفركس والحماط .. من مزارع ال غليط تغنيك

بالنسبة لعمليات الشراء بفيزا الراجحي فهي حلال باذن الله
وبذلك يفتى المشايخ وطريقتها عند الشراء من اي محل تحسب عليك قيمة البضاعة دون زيادة او نقصان فاذا اشتريت بمبلغ 1000 ريال يخصم من حسابك الجاري في منتصف الشهر التالي لعملية الشراء مبلغ 1000 ريال فقط ولا يوجد عليها اي اضافات .. علما بان لك حد معين مثلا 3000 ريال فقط لا تستطيع تجاوزه.

اما السحب النقدي بالفيزا فيحسب عليك مع كل عملية سحب مبلغ ثابت اظنه 36 ريال
فاذا سحبت 100 ريال تحسب عليك 100 + 36 يقولون انها رسوم السحب
ولو سحبت كامل المبلغ فرضا 1500 ريال تحسب عليك 1500 + 36 ريال رسوم السحب
واللجنة الشرعية بالبنك ترى جوازه بحجة انها رسوم ثابته على اي مبلغ يسحب
وهناك من المشايخ من يفتون بالحرمة ومنهم الشيخ عبدالرحمن الاطرم _ اظنه عضو في اللجنة الشرعية بالراجحي_.
والاحوط عدم استخدامها في السحب

عبدالله الغيلاني
30-01-2006, 02:51 PM
جزاك الله خير أبو مجاهد على هذه المعلومات ولكن لم تجب على أسألتي :(

أبو معاذ الغرابي القحطاني
30-01-2006, 03:03 PM
من موقع الإسلام سؤال وجواب للشيخ المنجد نقلت لكم هذه الفتاوى للعلم وتبرئة الذمة
السؤال:


تقوم البنوك بمنح عملائها بطاقة تسمى ( الفيزا ) ، حيث تمكنه من سحب مبالغ نقدية من البنك ولو لم يكن في حسابه تلك اللحظة أي مبلغ ، على ان يقوم بردها للبنك بعد فترة زمنية محددة ، وإذا لم يتم التسديد قبل انقضاء تلك الفترة فإن البنك يطلب زيادة أكثر مما سحب العميل ، مع العلم أن العميل يقوم بدفع مبلغ سنوي للبنك مقابل استخدامه لتلك البطاقة ، أرجو بيان حكم استخدام هذه البطاقة .

الجواب:


الحمد لله

هذه المعاملة محرمة ، وذلك لأن الداخل فيها التزم بإعطاء الربا إذا لم يسدد في الوقت المحدد ، وهذا التزام باطل ، ولو كان الإنسان يعتقد او يغلب على ظنه أنه موف قبل تمام الأجل المحدد لأن الأمور قد تختلف فلا يستطيع الوفاء وهذا أمر مستقبل والإنسان لا يدري ما يحدث له في المستقبل ، فالمعاملة على هذا الوجه محرمة . والله أعلم .



فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين مجلة الدعوة العدد 1754 ص 37. (www.islam-qa.com)

========================================
السؤال:


سمعت أن التعامل ببطاقة ( فيزا سامبا ) حرام ، لكن إذا كنت متأكداً أنني سوف أسدد المبلغ للبنك في المدة المحددة وبالتالي لن يأخذ منى أي فوائد فهل يكون حكمها التحريم أيضاً ؟.

الجواب:

الحمد لله

ما سمعته أيها السائل عن تحريم التعامل ببطاقة ( فيزا سامبا ) صحيح ، وقد سبق بيان ذلك في السؤال رقم ( 13735 ) .

والتعامل بها حرام حتى ولو تأكد العميل أنه يسدد المبلغ للبنك في الوقت المحدد .

وقد سبق في إجابة السؤال المشار إليه أنها حرام لأن البنك يقرض العميل مقابل فائدة وهذه الفائدة هي قيمة الاشتراك السنوي في الفيزا ، مع فائدة أخرى قد تحصل للبنك عند تأخر العميل عن السداد .

فقيمة الفيزا عبارة عن ربا يدفعه العميل للبنك ، وهذا الربا يدفعه العميل سواء سدد المبلغ في وقته أم لا .

وأيضاً : العميل قد دخل المعاملة مع البنك وهو ملتزم بالربا إذا تأخر عن السداد ، وهذا أيضاً محرم ، لأنه لا يجوز للمسلم أن يلتزم بفعل ما حرمه الله تعالى .

وقد يظن العميل أنه يتمكن من السداد في الموعد المحدد ثم يحصل له مانع يمنعه من السداد فيدفع الربا للبنك .

قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله في حكم هذه المعاملة :

العقد على هذه الصفة لا يجوز لأن فيه ربا وهو قيمة الفيزا ، وفيه أيضًا التزام بالربا إذا تأخر التسديد اهـ .

وفي فتوى أخرى له :

هذه المعاملة محرمة ، وذلك لأن الداخل فيها التزم بإعطاء الربا إذا لم يسدد في الوقت المحدد، وهذا التزام باطل ، ولو كان الإنسان يعتقد أو يغلب على ظنه أنه موف قبل تمام الأجل المحدد لأن الأمور قد تختلف فلا يستطيع الوفاء وهذا أمر مستقبل والإنسان لا يدري ما يحدث له في المستقبل ، فالمعاملة على هذا الوجه محرمة . والله أعلم اهـ .



الإسلام سؤال وجواب (www.islam-qa.com)
========================================

السؤال:


يتداول بين الناس في الوقت الحاضر بطاقة (فيزا سامبا) صادرة من بعض البنوك ، وقيمة هذه البطاقة إذا كانت ذهبية (548) ريالاً وإذا كانت فضية (245) ريالاً تسدد هذه القيمة سنوياً للبنك لمن يحمل بطاقة فيزا للاستفادة منها كاشتراك سنوي .
وطريقة استعمال هذه البطاقة أنه يحق لمن يحمل هذه البطاقة أن يسحب من فروع البنك المبلغ الذي يريده (سلفة) ويسدد بنفس القيمة خلال مدة لا تتجاوز أربعة وخمسين يومًا ، وإذا لم يسدد المبلغ المسحوب (السلفة) خلال الفترة المحدودة . يأخذ البنك عن كل مائة ريال من (السلفة) المبلغ المحسوب. فوائد قيمتها ريالاً وخمس وتسعين هللة (1.95) كما أن البنك يأخذ عن كل عملية سحب نقدي لحامل البطاقة (3.5) ريال عن كل (100) ريال تسحب منهم أو يأخذون (45) ريالاً كحد أدنى عن كل عملية سحب نقدي .
ويحق لمن يحمل هذه البطاقة شراء البضائع من المحلات التجارية التي يتعامل معها البنك دون أن يدفع مالاً نقديًا وتكون سلفة عليه للبنك . وإذا تأخر عن سداد قيمة الذي اشتراه أربعة وخمسين يومًا يأخذون على حامل البطاقة عن كل مائة ريال من قيمة البضاعة المشتراة من المحلات التجارية التي يتعامل معها البنك فوائد قيمتها ريالاً وخمس وتسعين هللة (1.95) .
فما حكم استعمال هذه البطاقة والاشتراك السنوي مع هذا البنك للاستفادة من هذه البطاقة ؟.

الجواب:

الحمد لله

عُرِض هذا السؤال على اللجنة الدائمة فأجابت :

إذا كانت حال بطاقة (سامبا فيزا) كما ذكر فهو إصدار جديد من أعمال المرابين وأكل لأموال الناس بالباطل وتأثيمهم وتلويث مكاسبهم وتعاملهم ، وهو لا يخرج عن حكم ربا الجاهلية المحرم في الشرع المطهر ( إما أن تقضي وإما أن تربي ) لهذا فلا يجوز إصدار هذه البطاقة ولا التعامل بها .

وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وسلم .

وسئل عنها الشيخ ابن عثيمين رحمه الله فقال :

الجواب :

العقد على هذه الصفة لا يجوز لأن فيه ربا وهو قيمة الفيزا ، وفيه أيضًا التزام بالربا إذا تأخر التسديد اهـ .



الإسلام سؤال وجواب (www.islam-qa.com)

وائل عبدالله باجروان
30-01-2006, 08:29 PM
يوجد في البنك الأهلي بطاقة ماستر كارد مسبقة الدفع وهي عبارة عن حساب تفتحه وتضع فيه مبلغ معين وتقوم بالشراء عن طريقه، إذا انتهى الحساب تقوم بإيداع مبلغ آخر في الحساب عن طريق تحويل من الحساب أو الإيداع.
رسم اصدار البطاقة 100 ريال صالحة لمدة سنتين
يبقى السؤال هل يجوز دفع المائة ريال رسوم إصدار البطاقة هذا جوال الشيخ عبدالرحمن الأطرم ممكن تسأله
0505200760
ومن ثم تعود لإفادتنا

بندر ال سامر
31-01-2006, 09:54 AM
بالنسبة للراجحي
عند سداد قيمة المشتريات يتم السحب من الحساب مباشرة وليس لهل حساب خاص واذا كان مبلغ المشتريات اكبر من الحساب يصبح الحساب بالسالب وعند توفر اي مبلغ في الحساب يسحب فورا دون حساب اي مبالغ زيادة

غيلاني بصراحة ما أعرف اش الفرق بين البطاقتين .. لكن احببت بيان ما اعرفه عن فيزا الراجحي من واقع استخدام .. اما بطاقات الشراء بالانترنت .. فجاهل بها تماما

ثامر الشرعبي
31-01-2006, 03:00 PM
الفرق بين شركة فيزا وماستركارد ليس كبيرا فقط في المتجر الذي يتعامل معهما وأغلب المتاجر تتعامل معهما وبعض الأحيان تجد متجر يتعامل مه واحدة دون الأخرى
أعطيك مثال: بعض شركات تأجير السيارات تتعامل مع فيزا دون الأخرى فحامل ماستركارد لايستطيع الدفع.

وبشكل عام الفيزا أكثر انتشارا بقليل هنا في السعودية أما في الخارج فماستركارد أكثر بقليل وكما قلت سابقا أغلب المتاجر تتعامل معهما الاثنين. فماهي فارقة معك قد تفرق مع المتجر في النسبة التي تحصلها فيزا أوماستركارد منه جراء الخدمات التي تقدمها له.

أما بالنسبة لحكمها فقد اقتطفت مقطع عن حكمها من الهيئة الشرعية لبنك البلاد والتفاصيل تجدونها في المرفق.

أما الفتاوى التى فوق فهي خاصة بالبنوك الغير اسلامية.
أما بالنسبة لبطاقة الأهلي فهي كبطاقة الصراف بالضبط الفرق انها تحمل اسم احدى الشركتين يعني بتفيدك اذا سافرت بره. تستطيع أن تشتري أو تستأجر بها دون الحاجة للنقود أما الصراف في الخارج يمكنك الاستفاده منه في السحب النقدي فقط.
وللمزيد عن بطاقة الأهلي للانترنت راجع موقعهم.


 حكم إصدار البطاقات الائتمانية:
2. يجوز إصدار البطاقات الائتمانية مثل بطاقات فيزا وماستركارد؛ بشرط عدم أخذ أو إعطاء أي فائدة محرمة، وأن يُشترط على حاملها عدم التعامل بها فيما حرمته الشريعة.
3. لا يجوز إصدار بطاقة الائتمان ذات الدين المتجدد الذي يسدده حامل البطاقة على أقساط آجلة بفائدة ربوية.
4. لا يجوز إصدار بطاقة الائتمان لمن يعلم أو يظن أنه يستخدمها في أعمال مخالفة للشريعة الإسلامية.

 أحكام الرسوم والعمولات:
5. يجوز للبنك دفع رسوم وأجور خدمات المنظمات الراعية للبطاقات ما لم تشتمل على فوائد ربوية مباشرة أو غير مباشرة، مثل أن تتضمن الأجرة زيادة نظير القرض.
6. تنقسم الرسوم التي يتم تحصيلها من العملاء والتجار إلى ثلاثة أقسام:
 رسوم جائزة مطلقا سواء أكانت نسبة أم مبلغاً مقطوعاً وهي: الخصم على التاجر, لأن تكييف هذا المبلغ أجرة على السمسرة وهي جائزة.
 رسوم لا يجوز أن يؤخذ فيها أكثر من التكاليف الفعلية وهي:
1. رسوم الإصدار والتجديد والبطاقة المفقودة والعائلية. وتحسب فيها التكلفة الفعلية الثابتة لمركز البطاقات مقسومة على عدد البطاقات الصادرة.
ويقصد بالتكلفة الثابتة الآتي:
• الإهلاكات السنوية لبنية مركز البطاقات الائتمانية.
• رواتب الموظفين العاملين بمركز البطاقات.
• أجرة موقع مركز البطاقات.
• الرسوم السنوية الثابتة للمنظمة العالمية.
2. رسوم السحب النقدي من مكائن الصراف الآلي. وتحسب فيها التكلفة الفعلية لعملية السحب, بشرط أن يكون هذا الرسم مبلغا مقطوعا عن كل عملية سحب.
 رسوم يحرم على البنك أخذها وهي:
1. غرامات التأخر في السداد.
2. تقسيط الدين بعد ثبوته في ذمة العميل سواء أكان ذلك مباشرة أو بقلب الدين عليه بعملية أخرى.

عبدالله الغيلاني
04-02-2006, 03:00 PM
أبو معاذ وأبو مجاهد وأبو بلال جزاكم الله خير


ثامر جزاك الله خير

قررت آخذ الماستر كارد

علي درع
06-02-2006, 03:59 PM
جزاى الله الجميع خيرا
هل هذا يعني أنه بإمكاني استخدام بطاقة فيزا ( من الراجحي) للعمليات الشرائية دون السحب، لأني في أستراليا ويصرف للمبتعث تقريبا نصف راتبه ويودع الباقي في حسابه في البنك في السعودية، فإذا كان قد لا يكفيني ما يصرف لي في أستراليا، يجوز لي استخدام بطاقة فيزا ليتم السحب من حسابي في الراجحي في السعودية؟ هذا ما فهمته من النقاش السابق، فإذا كان غير ذلك فأفيدوني.. جزاكم الله خيرا
فأنا أحتاج لهذه المسألة

عبدالله الغيلاني
06-02-2006, 10:02 PM
الأخ علي هذي هي ميزة الفيزا والماستر كارد

تصير مثبل بطاقة الصراف العادية :)

وما فهمته صحيح مائة بالمائة

ثامر الشرعبي
08-02-2006, 03:23 PM
الأخ علي
وفقك الله في حلك وترحالك
نعم يمكنك الاستفادة منها في الشراء وأيضا في السحب لأنها من بنك اسلامي وهذه فتوى الشيخ الأطرم في بطاقة الراجحي أنه يجوز السحب والشراء

وفقك الله في دراستك

علي درع
09-02-2006, 12:06 PM
جزى الله الجميع خير الجزاء

عبدالله الغيلاني
09-02-2006, 09:48 PM
السحب بالبطاقة الإئتمانية عليها إضافات وفيها شبهة

أبو معاذ الغرابي القحطاني
12-02-2006, 01:53 PM
الأخوة الفضلاء:
الموضوع شائك وفيه بعض الغموض في الأخذ والرد والإجابة على الأسئلة.

وحتى نخرج بنتيجة واضحة للموضوع ارجو أن لا ينتهي بهذه السهولة لأن المسألة فيها حلال وحرام، وحتى نعرف لماذا أبو المثنى اختار الماستر كارد؟

على كل حال هنا أسئلة للأخوة اللمشاركين :

الأخ بندر:كلامك يحتاج إلى توثيق ومرجع صحيح حتى نتيقن من بعض المسائل التي ذكرتها؟


الأخ وائل:ذكرت بطاقة الأهلي للشراء، ماهو الفرق بينها وبين بطاقة الصراف العادية؟

الأخ ثامر:ذكرت أن الفتاوى التي أوردت في أعلى الصفحة من موقع الشيخ المنجد تتعلق بالبنوك الغير إسلامية، ماهي البنوك الإسلامية التي يوجد بها تحليل للمسألة، وهل الراجحي والبلاد منها؟ (أرجو التوضيح) لوجود عموم في الكلام، يعني أرجو التحديد ، تجوز في البنك الفلاني ولا تجوز في البنك الفلاني؟؟؟؟؟
ثم إنك ذكرت أن الشيخ الأطرم أفتى بجواز بطاقة الراجحي والأخ بندر يذكر أن الشيخ الأطرم يحرمها ولم تورد الفتوى فأين الصح؟

الغيلاني:لماذا قررت أخذ بطاقة الماستر كارد؟

ثامر الشرعبي
12-02-2006, 03:19 PM
بالنسبة للبنوك الاسلامية التي قصدت هي الراحجي والبلاد هنا في السعودية خارج السعودية لا أعلم

أما بالنسبة للشيخ الأطرم أجازها في برنامج الجواب الكافي على ما أذكر ولكن للاحتياط اتراجع وأقول لا أعلم رأي الشيخ الأطرم ولكن رأي اللجنة الشرعية لبنك البلاد تقول بالجواز وتجد ذلك في المرفق الذي وضعته في أول رد لي فوق. ومن اللجنة الشيخ العصيمي والشيخ الشبيلي.

وأرجو قراءة المرفق

وبالنسبة لبطاقة الأهلي التي ذكرها وائل أنها بطاقة ائتمانية مسبقة الدفع يعني مثل (سوا في الاتصالات) والفرق بينها وبين الصراف أنها تحمل اسم فيزا أو ماستركارد يعني في الخارج يمكن الشراء بواسطتها من المتاجر التي تتعامل مع احدى هاتين الشركتين.

أما بالنسبة للخلاف في عملية السحب يكمن في المبلغ المقطوع مع كل عملية سحب

أما بالنسبة للبطاقات من البنوك الأخرى التي يقولون عنها اسلامية فلا تجوز على الصحيح إلا بطاقة الأهلي المسبق الدفع. واذا أردت أي تفاصيل يمكن الاتصال علي بعد الساعة الرابعة عصرا على جوالي 0505591510
لأن الكلام فيها يطول وقد تعبت من كثرة الكتابة.

وائل عبدالله باجروان
12-02-2006, 08:52 PM
الفرق بين البطاقتين أن بطاقة الماستر كارد تستطيع أن تستخدمها خارج السعودية
الفرق الثاني تستطيع الشراء به عن طريق الانترنت
الفرق الثالث والخطير إذا ضاعت البطاقة أو سُرقت لا قدر الله يستطيع أي شخص أن يشتري أي شيء بالبطاقة من المحلات التي تتعامل ببطاقة الماستر كارد لأن البطاقة في حالات الشراء لا تطلب الرقم السري

وأخيرا إذا لم تكن مسافرا إلى الخارج وليس لديك رغبة في الشراء عن طريق الانترنت فلا تدوش رأسك بالبطاقة

أبو ياسر رضا غندل
13-02-2006, 07:33 AM
أنا أستخدم الماستر كارد المسبقة الدفع وفيها شيء جميل وهو أنك تستطيع سحب كاش من حسابك يصل إلى 30000 ريال كم ذكر لي موظف البنك. وذلك طبعا إذا كانت البطاقة مشحونة بالمبلغ. طبعاً تستطيع شحن أي بطاقة ائتمانية عن طريق السداد المسبق. لكن في بطاقة الماستر كارد المسبوقة الدفع تكون حالتك دائما دائناً ولست مديناً...

أبو معاذ الغرابي القحطاني
13-02-2006, 07:57 AM
جزاكم الله خيراً جميعاً أيها الأخوة.

الحقيقة أنني قبل فترة ماهي بعيدة كنت أريد استخراج بطاقة فيزا أو ماستر كارد من بنك الراجحي لكن لما قرأت الفتاوى في موقع الشيخ المنجد - تراجعت - .

وكنت أظن أن في هذه اليطاقة بغيتي حيث أنه في بعض الشهور يحتاج الشخص إلى مبلغ من المال وخصوصاً في آخره - آخر الشهر - وبالذات في أوقات المناسبات كالأعياد ورمضان والصيفيات ، يعني تقريباً نصف السنة ، وتحديداً عندما لا يكفي الراتب لتغطية التكاليف في هذه الفترات.

عموماً السؤال لم يكن لقافة ولا تضييع وقت وإنما حرصت أن أحصل على معلومات أكبر عن الموضوع وحتى أكون على بينة من أمري وليس على طريقة (لاتدوش رأسك) لأن البطاقة تنفع حتى في داخل السعودية وخصوصاً إذا ثبت أن العمولة الإضافية على المبلغ المسحوب جائزة شرعاً - ففيها نفع كبير.

على كل حال:
أسأل الله أن يعصمنا وإياكم عن الحرام وأن يرزقنا الرزق الحلال وأن يغنينا بحلاله عن حرامه وأن يوفق الجميع للصواب .

ثامر الشرعبي
13-02-2006, 08:24 AM
اذا ستستخدمها داخل السعودية ففيزا أفضل لأنها أكثر انتشارا في السعودية بقليل
وفيزا الراجحي مناسبة لك حتى تتمكن من التدين واذا نزل الراتب يأخذوا حقهم
ويمكنك الشراء بها على قدر راتبك أو نصفه غير متأكد

بندر ال سامر
13-02-2006, 12:59 PM
غرابي
بالنسبة للمعلومات التي ذكرتها لك فهي من خلال التعامل بالبطاقة فانا اتعامل مع فيزا الراجحي _ منذ سنتين _ في شراء السلع فقط وما يحدث انهم يخصمون قيمة المشتريات في منتصف الشهر التالي بدون زيادة " فوائد "
اما السحب ( كاش ) من الصراف فتعاملت به مرة واحدة فقط واضيف على مبلغ 36 ريال وبعد سماعي لفتوى الشيخ الاطرام في قناة المجد بأنها عملية مشبوهة تركت السحب ( كاش ) وبقيت استخدمها في المشتروات فقط.مع العلم بأنها مجازة من قبل الهيئة الشرعية بالنبك.

بالنسبة للفتاوى يحتاج ان تنقل الصورة الصحيحة الحقيقية للتعامل للمشايخ كي تكون الفتوى واضحة .. فالفيزا تختلف باختلاف البنوك فيزا الراجحي غير سامبا غير البنك العربي
كل له طريقته في تحصيل المبالغ المستحقة وطريقة لتحقيق الفائدة.

أبو ياسر رضا غندل
13-02-2006, 04:26 PM
السحب كاش من الماستر كارد المسبوقة الدفع يختلف لأنك بهذا لا تستدين البتة بل تسحب من مالك وكما ذكر لي موظف البنك فإنهم لا يخصمون منك في المقابل أي شيء إلا أذا كنت في الخارج ففرق العملة فقط ...أنا لا أفتي لكن الفرق واضح ويمكنكم التأكد

عبدالله الغيلاني
28-02-2006, 09:04 AM
ماهو الجديد في الموضوع؟

الجديد أن بعد ما اتصلت على الرقم المجاني بالأعلى استفسر عن البطاقات، فوجئت بعد عدة أيام باتصال من بنك الراجحي ليسألني هل تود أن نستخرج لك بطاقة مجاناً (بدون رسوم اصدار مدى الحياة) وبدون أن أذهب إلى الفرع وذكر المتصل أنها ستصل إلي بخدمة الدي اتش ال!

الحقيقة دب الشك في قلبي والسبب أن مثل هذه الخدمات لم اتعودها من الراجحي، وذهب الشك عندما ذكر لي راتبي ورقم الحساب ورقم الفرع ومقدار الأقساط التي علي.

وافقت على عرضه وأخذ بعض المعلومات، وبعد سبعة أيام وصلت البطاقة عن طريق الدي اتش ال

طبعاً مازال عندي سؤال يحيرني... ماهي مصلحة البنك في حرصه على اصدار بطاقات الفيزا؟

يعني لو أنه ياخذ عمولة على التأخير كان قلنا فعلا مستفيد، لكنه لا يأخذ إلا بنفس القيمة فقط لا غير الله اعلم

ثامر الشرعبي
28-02-2006, 10:25 AM
مصلحة البنك ليست منك بشكل مباشر
بل من البائع الذي تشتري من عنده بالبطاقة لأنهم يأخذون من البائع نسبة من مشترياتك
وطبعا طالما أنك تشتري بالدين سوف تجعلك البطاقة تشتري كثيرا ولن تهتم بأن رصيدك الفعلي صفرا بل تقول أشتري وأسدد بعدين ثم يأتي الشهر التالي ويخصموا راتبك بالكامل لتسديد ديونك فتجد نفسك مضطر للشراء بها مجددا بالدين وهلم من مجرة